القائمة الرئيسية

الصفحات

المكتب الجامعي يعقد اجتماعه بتزامن مع الذكرى الـ30 لتأسيس الجامعة وينادي بمناسبة انتخابات ممثلي الأجراء والأجيرات إلى التعبئة من أجل تأكيد تمثيلية الجامعة المطلقة لشغيلة القطاع

بـــــــلاغ المكتب الجامعي للجامعة الوطنية للقطاع الفلاحي:
- المكتب الجامعي يعقد اجتماعه بتزامن مع الذكرى الـ30 لتأسيس الجامعة
- يؤكّد دعمه القوي لمقاومة الشعب الفلسطيني لعدوان الكيان الصهيوني
- ينادي بمناسبة انتخابات ممثلي الأجراء والأجيرات إلى التعبئة من أجل تأكيد تمثيلية الجامعة المطلقة لشغيلة القطاع.

 

  •   تحت شعار "نضال مستمر بعد 30 سنة في خدمة شغيلة القطاع الفلاحي"، عقد المكتب الجامعي للجامعة الوطنية للقطاع الفلاحي التابعة للاتحاد المغربي للشغل اجتماعه الدوري العادي، بتزامن مع الذكرى 30 لتأسيس الجامعة في 18 ماي 1991. وكان الاجتماع مناسبة لانطلاق الاحتفالات بمناسبة تخليد الذكرى والتي ستتواصل إلى حدود نهاية هذه السنة، ومناسبة لاستحضار التقدم الذي عرفته الجامعة منذ تأسيسها حيث أصبحت أقوى تنظيم نقابي دون منازع بالقطاع الفلاحي وهو ما تجسّد في انتقال تمثيليتها للأجراء من 10% سنة 1992 إلى 60% في الانتخابات الأخيرة لسنة 2015.

  • وتتميز الجامعة اليوم بكونها أكبر مدافع عن مصالح الشغيلة وبكون نضالاتها هي المصدر الأساسي لمكتسبات الشغيلة بالقطاع من موظفين/ات ومستخدمين/ات وعمال نساء ورجالاً. كما تتميز بكفاءة ونزاهة ومصداقية وكفاحية مناضليها ومناضلاتها وأطرها القيادية الذين ظلوا دوماً يسترشدون بشعار "خدمة الطبقة العاملة وليس استخدامها".

  •   وتعرض اجتماع المكتب الجامعي لمختلف القضايا التي تهمّ انتخابات ممثلي/ات الموظفين/ات والمستخدمين/ات والعاملات والعمال المقرر إجراؤها في شهر يونيه القادم.

  • وأكّد الاجتماع على ضرورة اختيار مرشحين/ات يتميزون بالكفاءة والنزاهة والمصداقية والشجاعة في الدفاع عن الأجراء والأجيرات وذلك باعتماد الديمقراطية والتوافق عند الاختيار ودون المساس بالوحدة الداخلية للجامعة. وأكد الاجتماع على ضرورة التواصل المباشر مع الشغيلة للتعريف بمرشحي/ات الجامعة وبالمكتسبات التي تمّ تحقيقها بفضل نضالات الجامعة وبمطالبها الملحة وبمواقفها من سائر القضايا التي تهمّ شغيلة قطاعنا.
  •  وأكد المكتب الجامعي في اجتماعه على دعم الجامعة للنضالات الحالية لشغيلة القطاع وفي مقدمتها النضالات المتواصلة والدورية لمستخدمي/ات المكاتب الجهوية للاستثمار الفلاحي لتحقيق مطالبهم الملحة وفي مقدمتها المصادقة على قانون أساسي متفق عليه من طرف جامعتنا وسائر المستخدمين/ات، ونضالات التقنيين من أجل قانون أساسي عادل ونضالات العمال الزراعيين من أجل جعل حدّ للانتهاكات السافرة لقوانين الشغل على علاتها.

  •  وأخيراً أكد المكتب الجامعي على دعم جامعتنا المطلق لمقاومة الشعب الفلسطيني الموحدة للعدوان الصهيوني وللجرائم المقترفة من لدن الكيان الصهيوني الاستعماري العنصري والعدواني، داعياً كافة مناضلي الجامعة وسائر شغيلة القطاع الفلاحي إلى المشاركة في سائر التظاهرات التضامنية مع الشعب الفلسطيني التي تنظمها الجبهة المغربية لدعم فلسطين وضد التطبيع.


المكتب الجامعي في 18 ماي 2021


هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

ميزة اقرأ ايضا