القائمة الرئيسية

الصفحات

النقابة الوطنية للمحافظة العقارية تستغرب الإرتجالية المطلقة لإدارة الوكالة في تنظيم عودة المستخدمين إلى مقرات عملهم

النقابة الوطنية للمحافظة العقارية تستغرب الإرتجالية المطلقة لإدارة الوكالة في تنظيم عودة المستخدمين إلى مقرات عملهم وتحملها المسؤولية عما قد تؤول إليه أوضاعهم الصحية

مقر الوكالة الوطنية للمحافظة العقارية والمسح العقاري والخرائطية

انعقد يوم الجمعة 12 يونيو 2020 عبر آلية المناظرة المرئية اجتماع استثنائي للكتابة التنفيذية للنقابة الوطنية للمحافظة العقارية التابعة للجامعة الوطنية للقطاع الفلاحي المنضوية تحت لواء الاتحاد المغربي للشغل،وذلك من أجل الوقوف على آخر المستجدات داخل الوكالة خاصة فيما يتعلق بالإجراءات المواكبة والتدابير المصاحبة للعودة التدريجية للعمل، حيث تم استحضار القرار المشترك لوزارة الصحة والداخلية  برفع الحجر الصحي التدريجي على بعض المناطق المصنفة ضمن منطقة (أ) مع تمديد الحجر الصحي عن باقي المناطق والإبقاء على حالة الطوارئ الصحية إلى غاية 10 يوليوز في كل ربوع الوطن .
وبعد نقاش وتحليل لكل ملابسات وأجواء عودة المستخدمين والمستخدمات إلى مقرات عملهم وتتبع الإجراءات المتبعة من طرف إدارة الوكالة لضمان عودة تدريجية وفقا لمنشور وزير الاقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة رقم 4/2020 وكذا مذكرة وزير الفلاحة والصيد البحري والمياه والغابات رقم 1657 فإن الكتابة التنفيذية تسجل ما يلي:
• تستغرب الارتجالية المطلقة لإدارة الوكالة في تنظيم عودة المستخدمين إلى مقرات عملهم وذلك من خلال إعطاء الأوامر لرؤساء المصالح عبر رسائل إلكترونية فضفاضة وغير واضحة، من أجل عودة جميع المستخدمين والمستخدمات إلى مقرات عملهم صباح يوم 11 يونيو 2020،دون مراعاة التدرج المنصوص عليه في المذكرتين أعلاه. 
• تحمل إدارة الوكالة المسؤولية عما قد تؤول إليه الأوضاع الصحية للمستخدمين من جراء هذه العودة العشوائية غير المحسوبة العواقب في خرق سافر لكل التوجيهات المحددة في مذكرة وزير الفلاحة ووزير الاقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة. 
• تدعو إدارة الوكالة إلى ضرورة العودة للتدبير المشترك مع النقابة الوطنية خاصة في هذه المرحلة الحساسة وذلك في كل القرارات المتعلقة بالمستخدمين والمستخدمات وسبل ضمان سلامتهم.
• تدعو إدارة الوكالة مجددا إلى توفير التسهيلات اللازمة للمستخدمين الذين يعانون من أمراض مزمنة ونقص المناعة والنساء الحوامل وكذا أولياء الأطفال في ظل استمرار إغلاق المدارس ودور الحضانة، وذلك من خلال قرارات واضحة بدلا من تصدير الأزمة إلى رؤساء المصالح الخارجية. 
• تحذر إدارة الوكالة من خطورة تكدس المستخدمين والمستخدمات داخل فضاءات العمل الضيقة في عدد من المركبات العقارية والمصالح المركزية خاصة في ظل الوضع المزري لمجمل مقرات العمل وتؤكد على ضرورة تنظيم العمل بالتناوب لضمان الاستمرارية وتلبية طلبات المرتفقين مع الحفاظ على سلامة المستخدمين والمستخدمات إلى حين استقرار الوضع الصحي ببلادنا.
• تؤكد على ضرورة الاستمرار في تنزيل الإجراءات اللوجستيكية المتخذة من طرف إدارة الوكالة وتسجل تفاعلها الايجابي مع جل النقاط الواردة في البروتوكولات التي أعدتها خلية الأزمة التابعة للنقابة الوطنية وتدعوها إلى ضرورة مواكبة وضعية المركبات العقارية بشكل يومي وتوفير كل الحاجيات الأساسية. 
• تشيد بعمل خلية الأزمة التابعة للنقابة الوطنية للمحافظة العقارية في كل مراحل الجائحة وتدعو جميع المناضلين والمناضلات إلى الانخراط القوي في الرصد والتتبع وفقا للآليات والتصور الذي أعدته الخلية من أجل مواكبة تحديات المرحلة القادمة 
تدعو جميع المستخدمين والمستخدمات إلى الالتفاف حول إطارهم العتيد، النقابة الوطنية من أجل تحصين المكتسبات وتحقيق المطالب.
الكتابة التنفيذية 
الرباط في 12/06/2020 


هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

ميزة اقرأ ايضا